مواقيت الصلاه بحسب التوقيت المحلى لمدينة الرياض ليوم الاثنين, 22 رمضان 1440 هجريا
الفجر
03:36 ص
الشروق
05:05 ص
الظهر
11:50 ص
العصر
03:13 م
المغرب
06:36 م
العشاء
08:06 م
درجات الحرارة و حالة الطقس,اوبن ويذر ماب
مدينة الرياض
27
درجات الحرارة و حالة الطقس,اوبن ويذر ماب
مدينة جدة
32
درجات الحرارة و حالة الطقس,اوبن ويذر ماب
مدينة مكة
35

الإعلام الدولي: الحوثيون دخلوا مرحلة النزع الأخير

الإعلام الدولي: الحوثيون دخلوا مرحلة النزع الأخير
0

تواصل – سامر محمد:

سلط الإعلام الدولي الضوء على مزاعم المتمردين الحوثيين بنجاحهم في إطلاق صاروخ اسْتَهْدَف موقع مفاعل بركة الإِمَارَاتي قيد الإِنْشَاء والذي تصل تكلفته إلى 20 مليار دولار.

وأشارت صَحِيفَة “نيويورك تايمز” الأمريكية إلى أنها المرة الثَّانِية خلال العام الْجَارِي التي يزعم فيها الحوثيون المتحالفون مع إيران، إطلاقهم صاروخاً باتجاه دولة الإِمَارَات العَرَبِيّة المتحدة، حيث زعموا قبل أشهر قليلة أنهم اختبروا بنجاح إطلاق صاروخ باتجاه “أبوظبي”.

ولفتت الصَحِيفَة إلى أن الادعاء الحوثي الذي نفته دولة الإِمَارَات جملة وتفصيلاً، يَأْتِي في ظل القتال العنيف في صنعاء بين المتمردين الحوثيين وبعض حلفائهم السابقين الذين يقودهم الرئيس السابق علي عبدالله صالح.

وَرَأَت الصَحِيفَة أن حديث “صالح” التلفزيوني أمس السبت الذي اتهم فيه الحوثيين بالمَسْؤُولِيَّة عن الحرب في اليمن، وأعلن فيه اسْتِعْدَاده لفتح صفحة جديدة في العلاقات مع دول التحالف بقيادة السعودية، قد يمهد الطريق لإنهاء الحرب.

وذكر مسؤول أمني رفيع بوزارة الدَّاخِلِيَّة اليمنية أن القتال المشتعل في صنعاء لليوم الرابع، تسبب في مَقْتَل نحو 80 شَخْصَاً فَضْلاً عن إِصَابَة أكثر من 140 آخرين.

وربطت شبكة “بلومبيرج” الأمريكية بين مزاعم الحوثيين بِشَأْنِ الصاروخ وبين اندلاع المعارك بينهم وبين قوات “صالح” في صنعاء، حيث دَعَا الرئيس السابق الشعب اليمني للدفاع عن جمهوريته ضد المتمردين، وهي الدعوة التي دعمتها السعودية وحلفاؤها.

ونقلت الشبكة عن مسؤول إِمَارَاتي نفيه لمزاعم الحوثيين وسخر من مزاعمهم قَائِلاً: “مازالت الحكومة الإِمَارَاتية تنتظر وصول الصاروخ”.

واعتبر “غانم نسيبه” مؤسس مجموعة كورنرستون للاسْتشَارات في لندن أن ادعاءات الحوثيين تعكس وضعهم السياسي والعسكري البائس، مُضِيفَاً أنهم خسروا حليفهم الرَئِيسِيّ على الأرض في اليمن، ويحاولون إِظْهَار أنهم لم يتأثروا سلباً خلافاً للحقيقة.

وأشارت الشبكة إلى أن انهيار تحالف “صالح” مع الحوثيين ربما يصب في صالح التحالف الذي تقوده السعودية في محاولته إعادة حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي.

أضف تعليق

التعليقات (٠)اضف تعليق

التعليقات مغلقة

المشاركة عبر
x