مواقيت الصلاه بحسب التوقيت المحلى لمدينة الرياض ليوم الاثنين, 22 رمضان 1440 هجريا
الفجر
03:36 ص
الشروق
05:05 ص
الظهر
11:50 ص
العصر
03:13 م
المغرب
06:36 م
العشاء
08:06 م
درجات الحرارة و حالة الطقس,اوبن ويذر ماب
مدينة الرياض
27
درجات الحرارة و حالة الطقس,اوبن ويذر ماب
مدينة جدة
32
درجات الحرارة و حالة الطقس,اوبن ويذر ماب
مدينة مكة
35

استجابة لـ«تواصل».. أمانة جدة تعلي سور «مقبرة حواء» منعاً للشركيات والبدع

استجابة لـ«تواصل».. أمانة جدة تعلي سور «مقبرة حواء» منعاً للشركيات والبدع
0

تواصل –  خاص – فهد حافظ:

تجاوبت أمانة جدة مع ما طرحته “تواصل” حول قيام بعض شركات السياحة من تنظيم زيارات لـ”مقبرة حواء” بجدة والقيام بسلوكيات بدع وشعوذة.

وأحضرت الأمانة عمالة ومستلزمات بناء لرفع السور المنخفض حول المقبرة، حتى لا يستطيع من يزورها تسلق السور المنخفض، والقيام بأعمال شركية، وأكدت على أهمية توعية هؤلاء بأن ما يقومون به من أعمال، مخالفة للشرع، وضرورة الكف عنها.

وكانت “تواصل” قامت بجولة ميدانية في المنطقة التي بها مقبرة “أمنا حواء”، ومسجد “الرحمة” – فاطمة سابقاً- ودوار الدراجة وغيرها من المواقع، ورصدت قيام بعض الحجاج والمعتمرين بعد الانتهاء من موسم الحج، بزيارة هذه الأماكن والقيام بأعمال شركية وبدع وخرافات.

ورصدت “تواصل” قيام بعض شركات ووكالات السياحة بهدف تحقيق أرباح إضافية من جيوب الحجاج والمعتمرين، مستغلين فيضان عواطفهم وأشواقهم للأراضي المقدسة، بتوسيع جدول رحلة الحجاج لتشمل زيارة هذه المناطق، حيث تعلن الشركة السياحية عن تنظيم زيارات لمساجد وقبور ومواقع أثرية شهيرة، لا سيما في جدة، لقربها من المطار الذي يغادر منه الحجاج والمعتمرون.

وبعد الفراغ من أداء مناسك الحج أو العمرة تتجه مركبات النقل الجماعي الخاصة بتلك الشركات والوكالات إلى محافظة جدة، لزيارة “مقبرة أمنا حواء” وأيضاً مسجد “الرحمة” – فاطمة سابقاً- وكذلك دوار الدراجة وغيرها من المواقع.

ووقفت “تواصل” على اصطفاف مركبات نقل جماعي تابعة لشركات ووكالات سياحية، وقد ترجل منها الحجيج نساءً ورجالاً من جنسيات آسيوية مختلفة متجهين نحو “مقبرة أمنا حواء” بحي العمارية وسط جدة، وكان لعمالة المقبرة دور في منعهم من الدخول للتبرك والصلاة وأيضاً التصوير، لكنهم لم ييأسوا ولجؤوا إلى استخدام الأشجار والنخيل المجاور للمقبرة طريقاً للصعود فوق سورها، وشرع بعضهم بترديد بعض الألفاظ غير المفهومة، وانحنى بعض كبار السن إلى البكاء والدعاء مستقبلين المقبرة، بينما اكتفت بعض النساء بالمسح على سور المقبرة ومسح أجسادهن.

أضف تعليق

التعليقات (٠)اضف تعليق

التعليقات مغلقة

المشاركة عبر
x