مواقيت الصلاه بحسب التوقيت المحلى لمدينة الرياض ليوم الاثنين, 20 ذو الحجة 1441 هجريا
الفجر
04:01 ص
الشروق
05:26 ص
الظهر
11:58 ص
العصر
03:26 م
المغرب
06:31 م
العشاء
08:01 م
درجات الحرارة و حالة الطقس,اوبن ويذر ماب
مدينة الرياض
27
درجات الحرارة و حالة الطقس,اوبن ويذر ماب
مدينة جدة
32
درجات الحرارة و حالة الطقس,اوبن ويذر ماب
مدينة مكة
35

أمير مكة: نرفض تسييس الحج وبلادنا مفتوحة لجميع المسلمين

أمير مكة: نرفض تسييس الحج وبلادنا مفتوحة لجميع المسلمين
0

تواصل – فريق التحرير

أكد صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل، مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمـة، رفض المملكة العربية السعودية بشكل قاطع تسييس الحج أو استخدامه لأغراض غير العبادة، مشيراً إلى أن موسم الحج للعبادة فقط، وليس هناك سياحة دينية في المشاعر المقدسة.

وقال الأمير في المؤتمر الصحفي الختامي لحج هذا العام 1438هـ الذي عقده بمقر الإمارة بمشعر منى اليوم ” المملكة تقدم الخدمات إلى جميع الحجاج دون تمييز، وأن البلاد مفتوحة لجميع المسلمين في العالم ولا نمنع الإيرانيين ولا غيرهم”.

وأضاف “الحج هذا العام كان استثنائيًا في الخدمة والإجراءات والتعليمات والثقافة، ونقدم كل المساعدات للحجاج داخل بلادنا، ولا نتدخل في شؤون الآخرين داخل بلادهم”.

وأشار إلى أن أكثر من مليوني حاج مدوا من مكة يد السلام والأخوة للعالم، متوجهاً بالشكر إلى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي العهد الأمير محمد بن سلمان على نجاح موسم الحج هذا العام.

وأعلن أمير منطقة مكة المكرمة رئيس لجنة الحج المركزية نجاح موسم حج هذا العام 1438هـ.
ورفع سموه باسمه واسم المشاركين من الجهات الحكومية والمؤسسات الأهلية في خدمة حجاج بيت الله الحرام بهذه المناسبة، الشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله – على رعايته وإرشاداته وتوجيهاته السديدة لكل ما من شأنه تأمين وسلامة الحجاج في هذا العام .
كما قدم سموه ، شكره لصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، على متابعته لمراحل الحج وكل ما فيه راحة الحجاج، ولصاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية رئيس لجنة الحج العليا، الذي قضى معظم وقته في أيام الحج وقبلها، بالمتابعة المستمرة بصفته المسؤول الأول عن إدارة شؤون الحج والحجاج.

 

 

 

 

أضف تعليق

التعليقات (٠)اضف تعليق

التعليقات مغلقة

المشاركة عبر
x