مواقيت الصلاه بحسب التوقيت المحلى لمدينة الرياض ليوم الأحد, 14 ذو القعدة 1441 هجريا
الفجر
03:39 ص
الشروق
05:09 ص
الظهر
11:58 ص
العصر
03:19 م
المغرب
06:46 م
العشاء
08:16 م
درجات الحرارة و حالة الطقس,اوبن ويذر ماب
مدينة الرياض
27
درجات الحرارة و حالة الطقس,اوبن ويذر ماب
مدينة جدة
32
درجات الحرارة و حالة الطقس,اوبن ويذر ماب
مدينة مكة
35

بعد اقتحام مدرسة بالرياض.. مغردون: مطلوب حارس أمن براتب أفضل من حارس مرمى

بعد اقتحام مدرسة بالرياض.. مغردون: مطلوب حارس أمن براتب أفضل من حارس مرمى
1

تواصل ـ خديجة الفضلي:

انتقد مغردون على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، تهاون الجهات المسؤولة في وضع البدائل المناسبة لحراس مدارس البنات حال تغيب أحدهم، أو تساهل البعض منهم في أداء واجبهم على أكمل وجه.

جاء ذلك بعد حادثة اقتحام أحد المجهولين المدرسة الابتدائية ٣٥١ للبنات في حي طويق بالرياض، ومحاولته التهجُّم على إحدى المستخدمات؛ وهو ما أحدث حالة من الذعر والهلع بين أوساط الطالبات والمعلمات، اللاتي تعالت صرخاتهن محاولات الاستنجاد.

وقال المواطن سعيد الشاعر على حسابه بتويتر: “حسب معلومات مُؤكَّدَة مديرة المدرسة خاطبت المخول عن حراس المدارس بأن الحارس غير كفء ولكن لا حياة لمن تنادي، ويَأْتِي الرد بأنه لا يوجد بديل، وعند وقوع الاقتحام صباح هذا الْيَوْم حضر البديل في نصف ساعة”.

فيما أَشَارَ الدكتور خالد جزاء الحربي‏، إلى أن جميع حراس مدارس البنين عليهم سد عجز مدارس البنات، مُوَضِّحَاً أن خطورة مدارس البنات أشد لوجود نساء بها.

بينما قَالَتْ وفاء في تغريدة لها: “لا بُدَّ من توفير حراس أمن بجانب حارس المدرسة براتب عالٍ.. أفضل من راتب حارس مرمى، الحل في توفير حراس أَمْن بدل شخص (تسعيني) عند الباب ما عنده استطاعة للدفاع في مثل هذه الحالات”، وقَالَتْ مغردة أخرى: “سمعت المقطع ومو مصدقة.. لازم الوزارة تشوف حل لحرَّاس المدرسة”.

وكانت الجهات الأمنية في الرياض قد فتحت تَحْقِيقَاً موسَّعاً، بعد قيام مجهول باقتحام مدرسة بنات غرب العاصمة، ومحاولته التهجُّم على إحدى المستخدمات.

وبِحَسَبِ رواية أولياء الأمور نَقْلاً عن بناتهم وعدد من منسوبات المدرسة، فإن الشخص المتهجم كان بحالة غير طبيعية، وتساءلت منسوبات المدرسة: “كيف استطاع هذا المجهول الدخول إلى المبنى المدرسي بكل سهولة؟”، وطالبن بسرعة القبض عليه، ومحاسبة المتسببين في الإهمال الحاصل، الذي كاد ينتهي بمأساة لولا لطف الله”.

خبر ذو صلة

مجهول يتهجم على «مستخدمة» داخل مدرسة بالرياض.. والمعلمات يضربنه ويتصدين له

أضف تعليق

التعليقات (١)اضف تعليق

  1. ١
    نريد حارس وليس ريموت لفتح الباب

    الحمدلله على نعمة الأمن

    تقصير واضح وشديد من قبل وزارة التعليم والخدمة المدنية . حيث سبق وان تعدى أولياء أمور على معلمين وطلاب والآن وصلت لمدارس البنات وهذا يدل عن رفع الحساب والعقاب عن مسؤلين التعليم في وضع حراس للمدارس والنقص موجود في أكثر أكثر المدارس .

المشاركة عبر
x