مواقيت الصلاه بحسب التوقيت المحلى لمدينة الرياض ليوم الاثنين, 2 جمادى الآخر 1441 هجريا
الفجر
05:16 ص
الشروق
06:37 ص
الظهر
12:06 م
العصر
03:13 م
المغرب
05:34 م
العشاء
07:04 م
درجات الحرارة و حالة الطقس,اوبن ويذر ماب
مدينة الرياض
27
درجات الحرارة و حالة الطقس,اوبن ويذر ماب
مدينة جدة
32
درجات الحرارة و حالة الطقس,اوبن ويذر ماب
مدينة مكة
35

حكومة بغداد تخضع لإيران وتنوي تقديم طلب لاستبدال السفير «السبهان»

حكومة بغداد تخضع لإيران وتنوي تقديم طلب لاستبدال السفير «السبهان»
2

تواصل – متابعات:

فيما تتواصل الحملة الإعلامية ضد السفارة السعودية في العراق، يبدو أن حكومة بغداد خضعت لإيران وإملاءاتها تجاه السفارة وسفير المملكة، بعزمها طلب استبدال السفير ثامر السبهان.

وكان مصدر مسؤول قد أكد نية الحكومة العراقية تقديم طلب لاستبدال السفير المملكة في العراق ثامر السبهان، على خلفية تصريحاته التي اعتبرها تحمل تدخُّلًا وصفه بـ”السافر” في الشأن العراقي.

وتوقّع المصدر، حسب وكالة “سبوتنيك”، أمس الاثنين، أن يُدرج على جدول أعمال جلسة مجلس الوزراء، هذا الأسبوع، ملف السفير السعودي وتصريحاته ومواقفه التي أثارت على مدى الفترة الماضية، جدلًا واسعًا.

وكان وزير الخارجية إبراهيم الجعفري قد صرح خلال الفترة الأخيرة بأن تحركات السبهان في بغداد تمثل تدخُّلًا “صارخًا” في شؤون العراق الداخلية، وقال إن ما يقوم به لا علاقة له بدوره كسفير، وجرى إبلاغه ذلك رسميًّا، حسب وصفه.

وجاءت المواقف العراقية الأخيرة كرد فعل على تصريحات السفير السعودي في العراق، ثامر السبهان، وتأكيده على أن سفارة المملكة العربية السعودية في بغداد تتعرض لحملة إعلامية تستهدفها.

وأضاف السبهان، في تغريدة له على صفحته في موقع “تويتر”: إن السعودية “لن تتخلى أبداً عن الإخوة في العراق، وهذا مؤشر واضح على أننا نسير بالطريق الصحيح”.

وكان السبهان قد انتقد بشدة وجود قائد فيلق القدس الإيراني ومشاركته في معركة الفلوجة، وقال: إن “إيران تريد تدمير الأمة الإسلامية، والقومية العربية؛ من خلال بث سمومها، وتحريضها، وتدخلاتها السافرة في شأن بعض الدول العربية، ومن خلال أذنابها وفصائلها المسلحة”.

 

أضف تعليق

التعليقات (٢)اضف تعليق

  1. ٢
    mahayya

    أصل العراق محتل من ايران وملشيا الحشد الشعبي الذي يدار من ايران بالقيد القذر المجوسي سليماني ومن تحته العملاء ايران من حزب الدعوه وغيرها

  2. ١
    سعود

    ما يحتاج كثير كلام
    ما دام أن حكومة العراق الطائفية ذنب لحكومة إيران المجوسية
    اقطعوا العلاقات مع حكومة العراق مثلما قطعتوا العلاقات مع حكومة إيران، وقفلوا السفارة في بغداد قبل ما يصير مثل اللي صار للسفارة في طهران.
    الرافضة ما يستاهلون من يصاحبهم. غدارين خونة.

المشاركة عبر
x