مواقيت الصلاه بحسب التوقيت المحلى لمدينة الرياض ليوم السبت, 17 ربيع الآخر 1441 هجريا
الفجر
05:05 ص
الشروق
06:29 ص
الظهر
11:48 ص
العصر
02:47 م
المغرب
05:06 م
العشاء
06:36 م
درجات الحرارة و حالة الطقس,اوبن ويذر ماب
مدينة الرياض
27
درجات الحرارة و حالة الطقس,اوبن ويذر ماب
مدينة جدة
32
درجات الحرارة و حالة الطقس,اوبن ويذر ماب
مدينة مكة
35

نساء «الروهنجيا» المسلمات يتعرضن للاغتصاب في مخيمات الهروب

نساء «الروهنجيا» المسلمات يتعرضن للاغتصاب في مخيمات الهروب
1

تواصل – وكالات:

قالت إحدى المسلمات الروهنجيا: إن نساء الروهنجيا يتعرضن للاغتصاب في مخيم سري لمهربي البشر، في بادانغ بيسار بتايلاند، احتجزت به لمدة 8 أيام العام الماضي، وفقاً لوكالة الأنباء الماليزية “برناما”.

وقالت نور خايدا (24 عاما): إن حراس المخيم كانوا يختارون كل ليلة اثنتين أو ثلاث من فتيات الروهنجيا الجميلات، ويأخذونهن إلى مكان سري، حيث يتناوبون اغتصابهن، وأحياناً كان الحراس يأخذون بعض النساء لعدة أيام قبل إعادتهن للمخيم.

وتضيف خايدا أنها والنساء الأخريات في المخيم لم يكنّ يسألنَ هؤلاء الفتيات لدى عودتهن عما تعرضن له، لأن الحديث كان ممنوعاً بينهن تحت تهديد التعرض للضرب، إلا أن تعبيرات وجوه الفتيات العائدات كانت تشي بما تعرضن له. كما تقول إن اثنتين من هؤلاء الفتيات حملتا نتيجة للاغتصاب.

وتشير خايدا إلى أن المخيم الذي كانت محتجزة به كان يضم 15 سيدة بينهن 5 سيدات لديهن أطفال، كانت هي إحداهن مع طفلها، وتقول إن الحراس لم يكونوا يتعرضون للنساء ذوات الأطفال، ورغم ذلك كانت تدعو الله كل يوم أن لا تتعرض للاغتصاب.

تمكنت خايدا بعد ذلك من ركوب أحد القوارب عبر بحر أندامان، ووصلت إلى ماليزيا مع طفلها، للحاق بزوجها نورول أمين حسين (25 عاماً)، الذي سبقها إلى ماليزيا قبل عدة أشهر، ويقيم الزوجان حالياً مع طفلهما في ألور ستار بماليزيا.

احتُجز حسين بدوره في مخيم للمهربين، داخل مبانمار لمدة 22 يوماً قبل أن يتمكن من الهرب، وقال في حوار مع وكالة برناما، إن حراس المخيم الذي احتجز به أيضاً كانوا يغتصبون النساء المهاجرات، حيث كان الحراس يقتادون ليلاً عدة نساء إلى مكان قريب، ومن ثم يسمع بقية المحتجزين صرخاتهن، واستغاثاتهن، دون أن يتمكنوا من تقديم العون لهن.

أضف تعليق

التعليقات (١)اضف تعليق

  1. ١
    فيصل الروقي

    حسبنا الله ونعم الوكيل

المشاركة عبر
x