مواقيت الصلاه بحسب التوقيت المحلى لمدينة الرياض ليوم الثلاثاء, 21 ذو الحجة 1441 هجريا
الفجر
04:02 ص
الشروق
05:26 ص
الظهر
11:58 ص
العصر
03:26 م
المغرب
06:30 م
العشاء
08:00 م
درجات الحرارة و حالة الطقس,اوبن ويذر ماب
مدينة الرياض
27
درجات الحرارة و حالة الطقس,اوبن ويذر ماب
مدينة جدة
32
درجات الحرارة و حالة الطقس,اوبن ويذر ماب
مدينة مكة
35

مدير الأمن العام: يحصل من بعضنا تجاوز أو تقصير ويهمنا المعالجة

مدير الأمن العام: يحصل من بعضنا تجاوز أو تقصير ويهمنا المعالجة
0

تواصل – الرياض:

قال مدير الأمن العام الفريق عثمان المحرج: ندرك نحن رجال الأمن أننا موجودون في الميدان وقد يحصل من بعضنا التجاوز أو التقصير في أداء المهام والواجبات، وقد يكون هذا التجاوز أو التقصير مقصوداً أو غير مقصود، وفي كلا الأمرين يسرنا ويُثلج صدورنا ويهمنا أن يُعالج بما تقضي به أنظمة الدولة وما تكفله تلك الأنظمة، بحسب “الجزيرة”.

وأشار، في كلمته التي ألقاها خلال لقائه بعد ظهر أمس رئيس هيئة حقوق الإنسان والوفد المرافق له بمقر الأمن العام بالرياض، إلى أن وجود هيئة حقوق الإنسان في الأمن العام لا يعنى الشرط وحدها بل الشرط في الـ13 منطقة بجميع فروعها وقيادة أمن الطرق المنتشرة في جميع مناطق المملكة والإدارة العامة للمرور وقيادة قوات الطوارئ الخاصة والإدارة العامة للدوريات الأمنية وقوات الأمن الدبلوماسي وقوات الحج والعمرة وكل واحدة من هذه الإدارات لها تفرعات، وأن مثل هذه الإدارات وفروعها لها رجال منتشرون في الميدان يتعاملون مع جميع الفئات والشرائح، يخطئون مرة ويخطأ عليهم مرة، يشتكون ولا يشكون، حيث يتبين أن الحق معهم ولكن من يعمل في مواجهة الجمهور يدرك أن هذه حقيقة وواضحة باختلاف النفس البشرية والطبيعة التي تحكمها ولكن الأمور ليست سائبة ولا غائمة، كل أمر يحكمه نظام.

وتابع، نحن نعمل وفق نظام الإجراءات الجزائية ونحن جهات ضبط وهناك جهات تحقيق تتولى إجراءات إثبات جرمه أو نفيها وهناك جهات عدلية وقضائية تحكم وهناك جهات رقابية وهيئة التحقيق والادعاء العام وهي شريك أساسي، بيننا وبينهم لقاء سنوي، والآن يرتب للقاء الثاني وشعارنا لا يصل شيءٌ لرئيس الهيئة أو مدير الأمن العام «حُلو يا مديري ورؤساء الهيئات في المناطق أموركم بينكم» المهم ألا يُظلم شخصٌ أو يُسجن برئ، وأن تكون إجراءات الضبط وفق الأنظمة وأن يكون شعارنا يا رجال الأمن والضبط بمختلف المواقع إن إجراءات المحقق تُبنى على ما سُلِّم له من رجال الضبط من محاضر واضحة وصريحة ودقيقة، فتُبنى التحقيقات إما بإدانة أو براءة والعكس.

أضف تعليق

التعليقات (٠)اضف تعليق

التعليقات مغلقة

المشاركة عبر
x