مواقيت الصلاه بحسب التوقيت المحلى لمدينة الرياض ليوم السبت, 26 ربيع الأول 1441 هجريا
الفجر
04:52 ص
الشروق
06:14 ص
الظهر
11:39 ص
العصر
02:43 م
المغرب
05:04 م
العشاء
06:34 م
درجات الحرارة و حالة الطقس,اوبن ويذر ماب
مدينة الرياض
27
درجات الحرارة و حالة الطقس,اوبن ويذر ماب
مدينة جدة
32
درجات الحرارة و حالة الطقس,اوبن ويذر ماب
مدينة مكة
35

تصاعد الهجمات ضد الملالي.. شاب إيراني يطعن اثنين من «رجال الدين» في «قم»

تصاعد الهجمات ضد الملالي.. شاب إيراني يطعن اثنين من «رجال الدين» في «قم»
0

 تواصل – وكالات:

تصاعدت الهجمات ضد الملالي، حيث أقدم شاب على طعن اثنين من رجال الدين في إيران في مدينة قم وأصابهما بجروح، تم نقلهما على إثرها إلى المستشفى، وسط ازدياد في الهجمات على رجال الدين باعتبارهم العمود الفقري لنظام ولاية الفقيه في ظل استمرار مظاهر الاحتجاج الشعبي ضد النظام في إيران.

ونقلت وكالة “ميزان” التابعة للسلطة القضائية عن مهدي كاهة، المدعي العام في قم الإيرانية قوله: ‘‘إن يوم الاثنين الماضي، تم اعتقال الشخص المهاجم الذي كان متأثراً بتناوله جرعة من المخدرات، بحسب التحقيقات الأولية”، حسب زعمه.

بدوره أفاد موقع “كيهان لندن” المعارض، أن الشاب كان غاضباً من تعليمات وجهها له رجلا الدين، وقام بطعنهما ومن ثم إحراق سيارتهما.

وازدادت خلال الأشهر الأخيرة، ظاهرة الهجوم على رجال الدين في إيران من قبل مواطنين مستائين من دورهم في الفساد والهيمنة على السلطة والثروة والوظائف والفرص في إيران على حساب الفئات المهمشة في البلاد.

وفي سبتمبر الماضي، هاجم متظاهرون غاضبون منزل رجل الدين حسن أبوترابي، ممثل المرشد الأعلى الإيراني وخطيب الجمعة بمدينة بروجرد، وسط إيران، لتورطه بقضايا فساد مالية ونهب أموال المواطنين، من خلال مؤسسات مالية حكومية.

وفي يوليو الماضي هاجم شاب غاضب، رجل دين آخر وسدد له عدة طعنات بالسكين، حيث صرخ بأنه يفعل ذلك من أجل “تخليص الناس من ظلم الملالي”، وذلك في إحدى محطات مترو طهران؛ الأمر الذي استدعى تدخل الشرطة التي أطلقت النار على المهاجم وأردته قتيلاً على الفور.

وفي حادثة مشابهة شمال شرق البلاد، في نفس الفترة، أوضح قائد قوى الأمن الداخلي في محافظة خراسان الرضوية، أن 8 أشخاص اعتدوا على رجل دين يعمل خطيباً، في شارع رازي بمدينة نيشابور وأصابوه بجروح بالسكاكين، وفقاً للعربية نت.

وكان المتحدّث باسم جمعية “رجال الدين” في إيران، غلام رضا مصباحي مقدم، قد حذر من ازدياد ظاهرة طعن رجال الدين بالسكاكين في الشوارع من قبل مواطنين مستائين بسبب دورهم في إفقار الشعب ودعم السلطة على حساب حقوق المواطنين.

أضف تعليق

التعليقات (٠)اضف تعليق

التعليقات مغلقة

المشاركة عبر
x