مواقيت الصلاه بحسب التوقيت المحلى لمدينة الرياض ليوم الأحد, 16 شعبان 1440 هجريا
الفجر
04:05 ص
الشروق
05:26 ص
الظهر
11:52 ص
العصر
03:20 م
المغرب
06:18 م
العشاء
07:48 م
درجات الحرارة و حالة الطقس,اوبن ويذر ماب
مدينة الرياض
27
درجات الحرارة و حالة الطقس,اوبن ويذر ماب
مدينة جدة
32
درجات الحرارة و حالة الطقس,اوبن ويذر ماب
مدينة مكة
35

سوريا.. قوات الأسد تجدد قصف الغوطة الشرقية وحلب ودرعا

سوريا.. قوات الأسد تجدد قصف الغوطة الشرقية وحلب ودرعا
0

تواصل – وكالات

أكد المرصد السوري لحقوق الإنسان أن قوات النظام السوري جددت قصفها للغوطة الشرقية، بالتزامن مع تجدد القصف في حلب ودرعا وإدلب ومناطق أخرى في سوريا.

وقال المرصد إن اشتباكات عنيفة اندلعت بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، ومقاتلي حركة أحرار الشام من جهة أخرى، على محاور في داخل إدارة المركبات القريبة مدينة حرستا وفي محيطها، وسط استهداف مدفعي من قبل قوات النظام لمحاور القتال، واستهداف مقاتلي أحرار الشام لمواقع قوات النظام.

وقصفت قوات النظام منطقة في مدينة حمورية، في حين قصفت بقذيفتين مناطق في أطراف بلدة الزريقية بمنطقة المرج، بالتزامن مع قصف بقذيفة على منطقة في أطراف بلدة مديرا، فيما جرى قصف مناطق في مدينة حرستا بست قذائف مدفعية، وسط قصف على منطقة الأشعري بأربع قذائف، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.

كما سقطت قذائف على مناطق في مخيم الوافدين بمحيط الغوطة الشرقية، ما أدى لمقتل عنصر من قوات النظام وإصابة آخرين بجراح.

وفي حلب، سمع دوي انفجار في أطراف المدينة، ناجم عن سقوط قذيفة صاروخية على منطقة في حي جمعية الزهراء عند الأطراف الغربية للمدينة، كما جددت قوات النظام استهدفها لمناطق في الريف الجنوبي لحلب.

وكذلك تعرضت مناطق في محيط بلدة داعل الواقعة في القطاع الأوسط من ريف درعا، بحسب المرصد، لقصف مدفعي من قوات النظام، في حين جددت قوات النظام استهدافها لمناطق في مدينة درعا.

وفي محافظة القنيطرة، شهدت مناطق في بلدة جباتا الخشب ومحيطها، قصفاً من قبل قوات النظام، دون معلومات عن وقوع إصابات، وفقاً للمرصد السوري.

كما تجدد القصف من قبل قوات النظام، مستهدفاً مناطق في قرى بناحية سنجار، الواقعة في القطاع الشرقي من ريف إدلب، ما أدى لمقتل امرأة وإصابة طفلين اثنين بجراح متفاوتة الخطورة.

وفي محافظة اللاذقية، أفاد المرصد أن مناطق في محاور بجبل الأكراد في ريف اللاذقية الشمالي الشرقي، شهدت اشتباكات بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جانب، والفصائل المقاتلة والإسلامية من جانب آخر.

أضف تعليق

التعليقات (٠)اضف تعليق

التعليقات مغلقة

المشاركة عبر
x